اخر قرارات لم الشمل في المانيا 2018 وتأثيرها على الاندماج | الهجرة معنا

هل بلغاريا من دول الشنغن

هل بلغاريا من دول الشنغن

اسرع طرق الحصول على الجنسية الالمانية بدون انتظار وبشكل مباشر

اسرع طرق الحصول على الجنسية الالمانية بدون انتظار وبشكل مباشر
4

اخر قرارات لم الشمل في المانيا 2018 وتأثيرها على الاندماج

كانت اخر قرارات لم الشمل في المانيا 2018 صادمة، أو بمعنى أدق ما تم الاتفاق عليه بين تحالف ميركل و الاشتراكي الديمقراطي .

تحالف المستشارة الالمانية انغيلا ميركل توصل الى اتفاق مثير بعد فترة طويلة من الجدل حول قانون لم الشمل في المانيا .

المفاوضات مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي انتهت الى اتفاق مثير سيعيق بكل تأكيد عملية لم الشمل الى المانيا .

تأثير قرار لم الشمل الأخير في المانيا سيعيق عملية الاندماج في المجتمع و سوق العمل في المانيا  بشكل كبير .

اليوم سنتطرق سريعاً الى بنود اتفاق لم الشمل في المانيا 2018 و كيف يمكنه التأثير على حياة اللاجئين في المانيا .

قانون لم الشمل الجديد في المانيا 2018

هو ليس قانوناً جديداً، لكن من وجهة نظرنا التغييرات الجديدة أوجدت وجهاً آخر لقانون لم الشمل الألماني .

التغييرات الجديدة على بنود لم الشمل في المانيا شملت أهم شئ ضمن اجراءات لم الشمل بألمانيا .

أقرأ أيضاً :

الاوراق المطلوبة لفيزا لم الشمل المانيا

شملت التغييرات العديد من النقاط الهامة الهامة، منها توقف لم الشمل في المانيا، بالاضافة إلى وضع عدد معين لطلبات للم الشمل .

اخر قرارات لم الشمل في المانيا 2018

التغييرات الجديد شملت قرارين هامين للغاية، بل تعتبر هذه القرارات أبرز بنود عملية لم الشمل في المانيا و هى كالتالي :

توقف لم الشمل في المانيا

أو خطوة شملها الاتفاق خطوة شديدة الخطورة على عملية الاندماج في المانيا، اذ تم ايقاف عملية لم الشمل الى المانيا .

الاتفاق نص على ايقاف عملية لم الشمل في المانيا حتى تاريخ يوم 31 يوليو 2018 و عدم معالجة أي طلبات لم شمل في المانيا .

أقرأ أيضاً :

اجراءات طلب اللجوء السياسي الى المانيا

هذا البند يعني أن أي طالب لجوء في المانيا لا يمكنه تقديم طلب لم شمل لأسرته خلال الفترة المقبلة و حتى تاريخ 31 يوليو .

بعد هذا التاريخ لن تصبح الأمور وردية على طالبي اللجوء، لكن ستكون الأمور أصعب بالمرور للقرار التالي :

تحديد عدد طلبات لم الشمل الشهرية في المانيا

بعد أن يخرج اللاجئين المتواجدين في المانيا من صدمة قرار ايقاف عملية لم الشمل في المانيا، سجدون أنفسهم أمام قرار أصعب .

قرار لم الشمل الجديد في المانيا نص على تحديد حد أقصى من طلبات لم الشمل التي يمكن لالمانيا معالجتها .

تم تحديد هذا العدد بـ 1000 طلب للم الشمل كل شهر، و بالطبع هذا العدد قليل جداً مقارنة بأعداد الحاصلين على اللجوء في المانيا .

هذا القرار تحديداً شهد الكثير من الانتقادات من المنظمات الحقوقية و الكنسية في المانيا و على المستوى العالمي .

اجراءات لم الشمل في المانيا 2018 أصبحت أسوأ

مدة اجراءات لم الشمل الى المانيا كانت قبل القرار الجديدة طويلة و لا تحتاج الى أي ايقاف على الاطلاق .

لكن مع القرارت الجديدة للم الشمل في المانيا، أصبحت الأمور أكثر تعقيداً، و مدة معالجة طلبات لم الشمل ستطول .

أقرأ أيضاً :

مدة انتظار و معالجة طبلبات جمع الشمل في المانيا بعد القرارات الأخيرة

الآن على الحاصلين على اللجوء في المانيا الانتظار لـ 6 أشهر اضافية قبل اعادة عملية لم الشمل للعمل مرة أخرى .

و بعد بدأ العمل مرة أخرى و تلقي طلبات لم الشمل، سـ يصطدم اللاجئين بالسقف القليل لعدد طلبات جمع الشمل .

هذا السقف قد يزيد من فترة عملية جمع الشمل في المانيا لأن اعداد اللاجئين كبيرة و الأعداد المتاحة قليلة جداً .

مدة لم الشمل في المانيا 2018

طبقاً للأرقام الرسمية الصادرة على الحكومة الالمانية، فإن مدة معالجة طلبات جمع الشمل في المانيا 2018 ستكون اكثر من السابق .

و من حيث المدة، تحدثت الأرقام وسطياً عن قرابة 11 شهراً، هذا بعيداً عن ايقاف لم الشمل حتى 31 يوليو القادم .

و في حال بدأ العمل فعلياً  بالقرارات الجديد، سيكون على اللاجئين في المانيا الانتظار قرابة 17 شهراً للم شملهم بذويهم .

أقرأ أيضاً :

اجراءات طلب اللجوء الانساني الى المانيا من البداية للنهاية

بالطبع هذه المدة ليست متاحة للجميع، بل متاحة فقط لمن تكون أسمائهم ضمن 1000 طلب لم شمل الشهرية .

تأثير قرار لم الشمل الأخيرة على الاندماج في المانيا

جائت اخر قرارات لم الشمل في المانيا 2018 نقطة قاصمة لعملية الاندماج في المانيا مع الكثير من اللاجئين .

ما جعل الأمور معقدة من حيث الاندماج هو عملية الاندماج البطيئة من الأساس بين أوساط اللاجئن المتواجدين في المانيا .

قرارات لم الشمل الجديدة في المانيا قد تزيد من هذه الفجوة بشكل كبير، فـ بدون لم الشمل الأسري سيكون الشعور بالاستقرار لدى اللاجئين سيكون أقل .

و مع الشعور بعدم الاستقرار حتماً ستقل علمية الاندماج، اذ سيشعر طالبي اللجوء دائماً بالفجوة الأسرية التي ستعيق تقدمهم .

لمزيد من المعلومات حول دور لم الشمل في بناء المجتمعات و الانصهار فيها، يمكنكم الرجوع للمقال التالي :

دور لم الشمل في الاندماج الأسري و المجتمعي

نظرة ختامية

حتى الآن هذه اخر قرارات لم الشمل في المانيا 2018 لكننا مازلنا في بداية العام 2018 و قد تكون هناك قرارات جديدة .

في حال صدور أي مستجدات بخصوص لم الشمل الى المانيا سنقوم بطرحها هنا، كما يمكنكم متابعة اخر اخبار اللجوء و لم الشمل الى المانيا 2018 على بوابة اللجوء الالمانية على موقعنا .


مشاركة المقال


المزيد من القالات التى كتبها ''

التعليقات