السويداللجوء إلى السويد

اللجوء في السويد 2016 قد يشهد تغيرات جديدة خلال أيام

اللجوء في السويد 2016 قد يشهد تغيرات جديدة خلال الأيام القادمة، طبقاً لما صرحت به الحكومة السويدية، والتي قالت أنها ستقوم بالعمل على تقييم الإجراءات التي اتبعتها الفترة الماضية تجاه اللاجئين.

اللجوء في السويد 2016 قد يشهد تغيرات جديدة

الحكومة السويدية قالت أنها ستقوم بتقييم الإجراءات التي اتخذتها تجاه اللجوء واللاجئين في السويد من خريف العام الماضي وحتى الآن، بعد التدفق الكبير الذي شهدته السويد من اللاجئين على أراضيها.

وزير الداخلية السويدي سيقدم بعد غداً تقييمه لأوضاع اللجوء في السويد خلال الفترة الماضية. تقييم وزر الداخلية ليس الأول من نوعه، فقد قد وزير العدل السويدي تقييمه  إلى اللجنة الدستورية السويدية قبل وزير الداخلية خلال الفترة الماضية.

التقييمات التي تقوم بها الحكومة السويدية في ما يخص اللاجئين، الهدف منها نظر تأثير القرارات التي تتخذها الحكومة السويدية تجاه اللاجئين وتأثيرها على حقوق الإنسان، ونظر الشكاوى التي يقدمها اللاجئين.

التقييمات القادمة قد تؤدي إلى تشديدات أكثر على اللجوء في السويد، وقد تبقي على الإجراءات المتبعة حاليا، وقد تؤدي التقييمات إلى بعض التسهيلات على اللجوء واللاجئين، لكن حتى الآن لا أحد يعلم ما سيحدث، في إنتظار تقييمات بعد غد.

يذكر أن السويد اتخذت عدة تدابير تجاه اللاجئين منذ نهاية العام 2015، للعمل على وقف أو على الأقل تقليل تدفق اللاجئين على السويد، ويمكنكم العودة للإجراءات السويدية تجاه اللاجئين خلال الفترة الماضية بالعودة لهذا المقال.

أحمد المسلماني

مؤسس مجتمع الهجرة معنا، رحال فى بلاد الله، أعشق السفر و الترحال، فـ لطالما تمنيت أن أبقى مسافراً في الدنيا بين أرجائها، تائهاً بين سهولها و وديانها و أنهارها، متخذاً من الطبيعة رداءً بعيداً عن ثرثرة البشر و ضوضاء الحياة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى