المنح الدراسيةمنح بريطانيا

منح جامعة غولدسميث للطلاب من فلسطين لدرجة الماجستير

فى هذا المقالة سنتحدث عن منح جامعة غولدسميث للطلاب من فلسطين لدرجة الماجستير فى المملكة المتحدة ، وسوف نوضح فى هذه المقالة القيمة المالية أو الأشياء التى تتكفل بها المنحة للطالب فى حال حصوله على المنحة ، وعن الأشخاص الذين لا يحق لهم التقدم على منح جامعة غولدسميث.

كيفة التقدم على منح جامعة غولدسميث

أولاً قبل أى شئ يجب على الشخص التوجه لهذا الرابط ومن ثم إنشاء حساب ، وهذا الحساب للتقدم بطلب الإنضمام للبرنامج ، ثم بعد ذلك يتم سيتم طرح أربعة أسئلة وطلب الإجابة عليها ، وهذه الأسئلة لها علاقة بـ منح جامعة غولدسميث.

قد يهمك أيضاً – منح ماليزيا لدرجة الدكتوراه والماجستير

الأشخاص غير المؤهلين للتقدم على المنح

الأشخاص الذين لا يمكنهم التقدم على منح جامعة غولدسميث هم من تتوفر فيهم الشروط التالية :

1 _ الأشخاص الذين يدرسون فى الممكلة المتحدة أثناء فتح باب التقديم على المنح.

2 _ الأشخاص المقيمين على أرض المملكة المتحدة.

3 _ الأشخاص الذين حصلوا على درجة الماجستير سابقاً.

الوثائق المطلوبة للتقدم على منح جامعة غولدسميث

يجب على من يرغب فى التقدم للحصول على هذه المنحة أن يقدم المستمسكات التالية :

1 _ تقديم الشخص نسخ من شهادته الجامعية مع تقديم نسخ من كشف الدرجات الخاص به.

2 _ تقديم الشخص لمرجعين أكاديميين لآخر برنامج له ، أو تقديم مرجع مهنى إن وجد ذلك.

قد يهمك أيضاً – منح جامعة ليفربول

المؤهلين للمنح

حتى يكون الشخص مؤهلا للتقدم على المنح يجب أن يكون الشخص حاصلاً على قبول فى إحدى برامج الماجستير مع تقديم ما يثبت ذلك ، مع إثبات التميز الأكاديمي.

ما الذى توفره المنحة للطالب

توفر المنحة للطالب التالى :

1 _ رسوم الدراسة.

2 _ توفير مصاريف الحياة أثناء فترة الدراسة.

3 _ توفير تذكرة الطائرة للطالب ذهاباً وإياباً.

موعد التقديم على منح جامعة جامعة غولدسميث

الموعد الأخير للتقدم على المنح هو الأول من شهر أبريل لعام 2015.

ملاحظة : يرجى مراجعة موقع جامعة غولدسميث بشكل دائم للإطلاع على أى تغيرات قد تطرأ على المنح سواء من جهة الدعم المالى أو من جهة التفاصيل الورادة فى المنحة من قبل الجامعة حتى يبقى المتقدمين على إطلاع على كافة المستجدات إن وجدت ، أما بريد جامعة غولدسميث الذى يمنكم مراسلتهم عليه هو :

أحمد المسلماني

مؤسس مجتمع الهجرة معنا، رحال فى بلاد الله، أعشق السفر و الترحال، فـ لطالما تمنيت أن أبقى مسافراً في الدنيا بين أرجائها، تائهاً بين سهولها و وديانها و أنهارها، متخذاً من الطبيعة رداءً بعيداً عن ثرثرة البشر و ضوضاء الحياة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى