اللجوء إلى المانياالمانيا

طلب اللجوء في المانيا للمغاربة والعرب وفرص قبول ورفض اللجوء للمغاربة

‏إجراءات طلب اللجوء في المانيا للمغاربة قد تنتهي مبكرًا مقارنة بإجراءات طلب اللجوء في المانيا للسوريين على سبيل المثال .

‏الإجراءات واحدة ‏، لكن فرصة الحصول على اللجوء أو الاستمرار في متابعة الإجراءات ليست واحدة لكافة الجنسيات ‏.

إجراءات طلب اللجوء في المانيا للمغاربة

‏تتم الإجراءات بالطريقة التالية ‏:

  • الإجراء الأول هو الوصول إلى ألمانيا ‏و تقديم الوثائق الثبوتية .
  • ‏الإجراء الثاني تسجيل اللجوء بألمانيا بعد الوصول .
  • ‏الإجراء الثالث البحث عن بصمة لطالب اللجوء .
  • ‏الإجراء الرابع مقابلة اللجوء في المانيا .
  • ‏الإجراء الخامس قرار اللجوء سواء بالرفض او القبول .

‏الوصول الى المانيا لطلب اللجوء

‏يجب على من يرغب في تقديم طلب لجوء الى المانيا من المغرب ، الوصول إلى داخل الأراضي الألمانية حتى يتمكن من تقديم الطلب الخاص به ‏.

بدون الوصول لا يمكن تقديم طلب لجوء من المغرب إلى ألمانيا ، و لا يمكن اطلاقًا تقديم طلب لجوء في سفارة المانيا في المغرب . ‏

الاوراق المطلوبة لطلب اللجوء في المانيا

يُطلب من أي شخص عند تقديم طلب حماية انسانية في المانيا تقديم ما يثبت شخصيته مثل :

  • جواز السفر في المقام الأول سواء ساري او منتهي
  • في حال عدم وجود جواز سفر يمكن تقديم وثيقة الهوية الشخصية
  • أو شهادة الميلاد
  • أو شهادة انهاء الخدمة العسكرية
  • تقديم الأدلة التي تثبت أقوال طالب اللجوء إن وجدت

تقديم طلب اللجوء الى المانيا بعد الوصول

كما أوضحنا ، إجراءات طلب اللجوء الانساني الى المانيا تتم من داخل ألمانيا ‏، و ‏يمكن تقديم طلب لجوء انساني الى المانيا عند الوصول إلى المطار ، وهذا الإجراء لا ننصح به .

تعرف على :

و لكن يفضل الدخول ، و بعد ذلك تسجيل اللجوء في مراكز تقديم طلبات اللجوء ‏في المانيا ، ‏و يمكنكم التعرف على عناوين مراكز تقديم طلبات اللجوء الانساني في المانيا من خلال هذه الصفحة ‏.

إذا كان الوصول لألمانيا عن طريق الحدود ، يمكن تقديم طلب اللجوء فور الوصول إلى الحدود ، أو بعد الدخول في مراكز تسجيل الطلبات المذكورة سابقًا .

‏الكشف عن البصمة في المانيا

‏بعد تسجيل اللجوء بألمانيا ، سوف تقوم سلطات الهجرة الألمانية بالبحث عن بصمة لطالب اللجوء في أي دولة من دول اتفاقية دبلن .

تعرف على :

‏وفي حال اكتشفت ألمانيا بصمة لطالب اللجوء ، سوف تقوم بالتواصل مع الدولة صاحبة البصمة من أجل ترحيل طالب اللجوء إلى تلك الدولة .

إذا رفضت الدولة صاحبة البصمة استقبال طلب اللجوء مرة ثانية ، حينها سوف يظل طالب اللجوء في المانيا .

‏ويمكنكم التعرف على كافة إجراءات البصمة في ألمانيا ، و طرق كسر بصمة دبلن في ألمانيا بشكل قانوني ، و مدة سقوط البصمة من خلال مشاهدة هذا الفيديو :

‏سلسلة اللجوء لألمانيا

الفيديو في الأعلى هو أحد فيديوهات سلسلة اللجوء الانساني بألمانيا .

و يمكنكم التعرف على كافة خطوات اللجوء الى المانيا خطوة بخطوة من خلال متابعة السلسلة بالكامل على قناة موقع الهجرة معنا على اليوتيوب من خلال هذا الرابط .

مقابلة اللجوء في المانيا

يجب مشاهدة الفيديو في الأعلى قبل متابعة قراءة هذه السطور حتى تتضح الأمور بشكل جيد :

‏إذا قررت سلطات المكتب الاتحادي الألماني للهجره و اللاجئين أن طالب اللجوء لا توجد لديه بصمة في أي دولة أخرى ، فهذا يعني دراسة طلب اللجوء الخاص به في ألمانيا .

وبعد ذلك سوف يم تحديد و إجراء مقابلة لجوء مع هذا الشخص ‏، و في المقابلة سوف يتم سؤال الطالب عن الاسباب التي دفعته إلى ترك المغرب و القدوم إلى المانيا من اجل طلب اللجوء لألمانيا .

تعرف على :

‏و في المقابلة يجب أن يقدم طالب اللجوء توضيح شامل عن الأسباب التي أجبرته على الهروب من المغرب و القدوم إلى المانيا .

‏أسباب الهروب قد لا تكون كافية للحصول على حق اللجوء الإنساني في ألمانيا ، ‏و بالتالي يجب أن يمتلك طالب ‏اللجوء بألمانيا ‏أدلة تثبت الأسباب التي صرح بها لدى دائرة الهجرة ‏الالمانية .

هذه الأدلة سوف تكون عبارة عن براهين على صحة ما يقول طالب اللجوء في المقابلة مثل :

  • حكم أو قرار قضائي صادر بحق طالب اللجوء
  • أو أمر ينص على حبسه
  • أو مقالات في الجرائد توضح اسم طالب اللجوء

‏قرار اللجوء في المانيا ‏

يصدر القرار وفق ما تراه سلطات المكتب الاتحادي الألماني للاجئين بناءً على الاسباب والأدلة التي تقدم بها طالب اللجوء خلال المقابلة .

‏و إذا رأت سلطات الهجرة أن الاسباب والأدلة مقنعة و كفيلة لمنح طالب اللجوء إقامة لجوء في المانيا ، فهذا يعني قبول اللجوء في المانيا .

تعرف على :

‏أما إذا رأت سلطات الهجرة أن الأدلة غير كافية ، لكن لا يمكن ترحيل طالب اللجوء إلى المغرب في الوقت الذي تتم معالجة طلب اللجوء فيه ، ي‏تم منح طالب اللجوء إقامة ‏حماية فرعية في المانيا ، و هي إقامة مؤقته .

‏أما إذا ‏لم يقدم ‏الشخص ما يثبت الأحقيه في الحصول على اللجوء و الحماية في ألمانيا ، ‏فهذا يعني رفض طلب اللجوء في المانيا لهذا الشخص .

‏الطعن على قرار رفض اللجوء بألمانيا

‏يمكن الطعن على قرار رفض اللجوء في المانيا ‏بعد استلام قرار الرفض مباشرة امام المحكمة الإدارية الالمانية .

إذا وافقت المحكمة الإدارية في ألمانيا على قرار الطعن على اللجوء الانساني ، فهذا يعني أن الحكم القضائي يُلزم المكتب الاتحادي للهجرة و اللاجئين او ما يعرف بـ البامف في المانيا bamf بقبول طلب لجوء هذا الشخص .

أما ‏إذا رفضت المحكمة الطعن و الاستئناف على رفض طلب اللجوء في المانيا للمغاربة والمقدم من صاحبه ‏، فهذا يعني ترحيل طالب اللجوء من المانيا إلى المغرب .

‏هذه نظرة سريعة على إجراءات اللجوء التي تتم مع أي شخص ‏يتقدم بطلب لجوء إنساني في ألمانيا ‏.

صعوبة اجراءات طلب اللجوء الى المانيا للمغاربة

‏الإجراءات التي تحدثنا عنها خلال هذه السطور هي الإجراءات التي تطبق مع جميع طالبي اللجوء الى ألمانيا .

لكن بالنسبة للمغاربة ، قد لا تتم تطبيق هذه الإجراءات إلى نهايتها ، ‏وقد يتم رفض طلب من البداية ، نظرًا لأن ألمانيا تعتبر المغرب من الدول الآمنة .

قائمة الدول الآمنة تتضمن الدول التي لا يمتلك طالبي اللجوء حظوظ وفيرة ‏بالنسبة لقبول لجوئهم ، وهذه القائمة تتضمن الجزائر و جورجيا و العديد من دول العالم .

تعرف على :

‏بشكل ‏عام الغالبية العظمى ‏من الأشخاص الذين يطلبون اللجوء إلى ألمانيا من المغرب ، ‏تتم متابعة إجراءات اللجوء الخاصة بهم للنهاية .

لكن في المقابل الغالبية العظمى من طلبات اللجوء المقدمة ‏يتم رفضها ، ‏وهذا كما أوضحنا لأن المغرب دولة آمنة ولا تشكل الحياة و المعيشة في المغرب خطر على حياة الأشخاص .

‏لذلك تعتبر السلطات الألمانية أن من يطلب اللجوء إلى ألمانيا من المغرب ، أهدافه الأساسية هي الهروب من البطالة ‏و البحث عن البقاء و العمل في ألمانيا و ليس البقاء بسبب الخوف على حياته نتيجة أهداف إنسانية .

لذلك يتم رفض طلبات لجوء المغاربة في المانيا بنسبة قد تتعدى 90 بالمائة .

كم نسبة قبول لجوء المغاربة في المانيا ؟

لا توجد نسبة رسمية لرفض الحماية الانسانية في المانيا للمغاربة ، و لكن نسبة قبول طلب اللجوء في المانيا للمغاربة لم تتخطى 2.3 بالمائة حسب العديد من التقارير الحكومية .

لكن من و جهة نظرنا ، في الوقت الحالي نسبة رفض وقبول اللجوء في المانيا لمواطني المغرب :

  • 10 بالمائة نسبة القبول
  • 90 بالمائة نسبة الرفض

وكما اوضحنا خلال لقاء اليوم ، قبول او رفض اللجوء لا علاقة له بإسم الدولة فقط ، و لكن قبول اللجوء يعتمد على الاسباب و الأدلة التي يستطيع طلب اللجوء تقديمها لإثبات أنه يستحق اقامة اللجوء في المانيا .

‏هل هذا يعني استحالة الحصول على اللجوء الإنساني في ألمانيا للمغاربة

‏بالطبع لا ، فمن يتقدم بطلب لجوء انساني ‏في المانيا من المغرب ، يمكنه الحصول على اللجوء بدون أي مشكلة ، بشرط تقديم دليل خاص به يثبت أن حياته في المغرب سوف تكون معرضة للخطر في حال الترحيل من المانيا .

‏من الأمثلة على هذه الأدلة :

  • جود قضية سياسية
  • أو قضية نتيجة آراء دينية
  • أو ميول جنسية
  • أو نتيجة العرق او اللون
  • أو لأي سبب إنساني يمنع ترحيل طالب اللجوء من المانيا الى المغرب .

‏وبالتالي يتم النظر في قصة طالب اللجوء و الأدلة المقدمة بشكل فردي ، بدون النظر إلى الوضع العام في المغرب .

‏و على أرض الواقع ، كافة قضايا اللجوء في اوروبا الآن ، يتم العمل بها و فق المنظور الفردي ، أي معالجة كل طلب وفق أسبابه و وفق الأدله التي يقدمها الى دوائر الهجرة الاوروبية .

المراجع

محمد المسلمانى

مهاجر فى بلاد الله ، وكفى ...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى