السياحة في ايسلندا موطن البراكين والسخانات والشلالات والأنهار | الهجرة معنا

البقاء في السويد بعد رفض اللجوء والاجراءات القانونية المتبعة

البقاء في السويد بعد رفض اللجوء والاجراءات القانونية المتبعة

الهجرة الى بريطانيا 2016 .. الحقيقة وكذب سماسرة الهجرة

الهجرة الى بريطانيا 2016 .. الحقيقة وكذب سماسرة الهجرة
10

السياحة في ايسلندا موطن البراكين والسخانات والشلالات والأنهار

بعد مسافة ايسلندا عن الوطن العربي جعل السفر و السياحة في ايسلندا للعرب أمر مستصعب بعض الشئ، لكن مع كم الجمال والتنوع الجيولوجي والجغرافي في ايسلندا جعل منها بلد ساحر ومختلف بكل المقاييس لا يتشابه مع أي بلد في العالم، ورغم تقدم سبل السفر والمواصلات إلا أن الكثير من السياح العرب مازالوا يعتقدون أن ايسلندا بعيدة، لكن بعد هذه السطور ستكون حتماً قريبة ☺

أيسلندا دولة تقع في أقصى الشمال بين المحيط المتجمد الشمالي والشمال الأطلسي، تبلغ مساحتها 103.000 كيلو متر مربع، كما يبلغ عدد سكانها  325671 نسمة مما يجعلها الدولة الأكثر كثافة سكانية في أوروبا.

منطقة جنوب غرب البلاد تضم ثلثي عدد سكانها، وتعد أيسلندا من المناطق البركانية النشطة نتيجة بعض العوامل الجيولوجية.

تتميز خواص الأرض بآيسلندا بكونها هضبة مليئة بالجبال والرمال والحمم البركانية والأنهار والتي تنخفض في ممرات إلى أن تصل إلى المحيط، وبالرغم من وقوع الدولة في منطقة القطب الشمالي المتجمد إلا أن مناخها مناخ معتدل، وتتميز البلد بمناخ جيد في فصل الشتاء بالإضافة إلى الفصل الأروع وهو فصل الصيف.

من الأشياء المثيرة في ايسلندا أن ضوء النهار يدوم قرابة  اليوم بطوله نظراً للموقع الجغرافي الخاص بآيسلندا على الدائرة القطبية، حيث يظهر الشفق ما بين الساعة 1 إلى الساعة 3 فقط، ويحتل النهار وقت كبير جداً في اليوم بحيث أنك إن كنت لست من أهل البلد سوف تجد في بادئ الأمر صعوبة في التأقلم مع الجو هناك، ولكن في نفس الوقت ستجد متعة شيقة في أوقات إقامتك هناك.

أنشطة ومعالم السياحة في ايسلندا

آيسلندا في فصل الصيف
نظراً لموقع أيسلندا الجغرافي وقربها من المنطقة المتجمدة فهذا جعلها منطقة جذب ومقصد للسياح في فصل الصيف، حيث تضم العديد من عوامل الجذب المميزة، ومن أهم صور جمال الطبيعة هناك “بلو لاجون” التي تعد حمام ساخن طبيعي، بالإضافة لكونها أفضل أماكن العالم لمشاهدة الحيتان، كما تعد من أفضل المناطق لتسلق الجبال الجليدية.

تعد أيسلندا من الدول القليلة سكانياً مقارنة بدول قارة أوروبا الأخرى، الأمر الذي يتيح للسائح الاستمتاع بتجربة هادئة في الريف، ويساعد في هذا الطرق الرائعة والطبيعة العذراء الممتدة على جوانب الطريق وعلى امتداد البصر، وهذا الجمال جعل هذه المنطقة نقطة هامة لجذب الأشخاص للسياحة في ايسلندا.

وادي السخانات في ايسلندا
يعد الوادي من أشهر مناطق السياحة في ايسلندا ، وهو  وادي يقع في منطقة جنوب غرب أيسلندا، ويعتبر الوادي منطقة جذب هامة للسياح، كما يضم الوادي عين مائية شهيرة لا تتفجر إلا نادراً وهي عين “جييسير”، وربما في وقت زيارتك هناك ترى انفجار المياه من العين بإرتفاع 60 متر، بالإضافة إلى عين نشطة جداً تسمى “ستروكور” والتي تندفع الماء منها كل بضعة دقائق بارتفاع من 15 – 20 متر وربما يصل الإندفاع إلى 40 متر في بعض الأوقات.

بلو لاغون البحيرة الزرقاء

بلو لاغون البحيرة الزرقاء
تعتبر دولة أيسلندا من المناطق الهامة والمميزة في صيد الأسماك من جميع الأنواع والتي ربما تجد المميز منها في البحيرة الزرقاء، وبما أن موسم السياحة في فصل الصيف، فإن أفضل أوقات صيد الأسماك هناك هو الصيد في فصل الصيف، فمع  ارتفاع درجة الحرارة يتواجد بكثرة سمك السلمون الأطلسي والحيتان، ولكن عند زيارتك للمكان أن تتبع مرشد سياحي لكي يدلك على أماكن الصيد المخصصة.

زيارة البحيرة من أجمل الأنشطة السياحية في ايسلندا، اذ تؤدي زيارة البحيرة إلى صفاء الذهن والراحة الكبيرة نتيجة الهدوء وجمال المكان.

ديموبرغر ايسلندا
موقع ديموبرغر يجعلك تكتشف أيسلندا عن قرب، حيث ستجد حمم بركانية غير نشطة وخامدة منذ فترة من الزمن والتي انفجرت قديماً وشكلت صخور سوداء تبهرك بمشهدها الرائع.

جوكولسارلون بيتش
تعتبر من أجمل معالم السياحة في ايسلندا على الإطلاق، وهي بحيرة شهيرة جداً في أيسلندا، وتعد من أكثر البحيرات تميزاً على الساحل الجنوبي للبلاد بالقرب من “فاتناجوكول” أو الحديقة الوطنية في ايسلندا.

تتميز البحيرة بوجود كتل جليدية عملاقة تطفو على وجه الماء يتم دفعها تجاه الشاطئ من خلال المد والجزر، وتتنوع ألوانها بين الأبيض والأسود في منظر مميز ورائع، لذلك لا تنسى أخذ الكاميرا لإلتقاط بعض الصور لهذا المكان الساحر.

مدينة ريكيافيك

مدينة ريكيافيك
ريكيافيك عاصمة ايسلندا وهى منطقة أيسلندية تتميز بتضاريسها الفريدة من نوعها، فيتميز طقس المدينة بإعتداله في فصل الصيف حيث تبلغ درجات الحرارة وقتها ما بين 15 – 25 درجة مئوية، كما يوجد بالمدينة الحدائق الطبيعية الرائعة بجانب المحميات الطبيعية الجميلة، مثل حديقة “ثينجفيلير” المدرجة ضمن مناطق التراث العالمي لمنظمة اليونسكو.

توفر المدينة الحافلات المخصصة لنقل الزوار للحدائق والمحميات خلال فصل الصيف، وتضم المحميات الكثير من أنواع الطيور حيث يوجد أكثر من 80 نوع من أنواع الطيور بالإضافة إلى الثعالب التي تتواجد في المنحدرات للبحث عن الطعام.

ينابيع هيراروند أو ينابيع السخانات

ينابيع هيراروند أو ينابيع السخانات
تعد الينابيع من أجمل الأماكن السياحية في ايسلندا، وهو ينابيع حرارية حيث يشعر زائر المكان بغليان الأرض بسبب درجات الحرارة المرتفعة الصادرة من باطن الأرض عبر منافذ طبيعية على هيئة دخان، بالإضافة إلى المناظر الطبيعية الأخرى في المنطقة التي تحبس الأنفاس وتسحر القلوب.

بركان ليرهنجيكير
في الشمال الآيسلندي حيث الجمال والسحر يمكنك السير هناك ما بين الحمم البركانية، نعم يمكنك فعل ذلك الأمر عند زيارتك لهذا المكان وأن تغامر وتخاطر بعض الشيء للاستمتاع بالمكان النادر، وبالطبع يمكنك مشاهدة الحمم من بعيد وألا تقترب منها.

بحيرة ميفاتن

بحيرة ميفاتن
تسمى أيضاً بالحفر الزائفة بجانب اسمها بحيرة ميفاتن، وهذا الاسم نتيجة لظاهرة نادرة حدثت في أيسلندا، وهي أن المياه تتواجد في المنطقة التحتية للحمم البركانية حيث يتحول الماء إلى بخار.

تعد زيارة البحيرة خيار رائع جداً بسبب طبيعتها الجميلة، وهدوئها الكبير، وهو الأمر الذي جعلها من أشهر المناطق السياحية في ايسلندا.

شلال الديجارفوس

شلال الديجارفوس
هذا الشلال يوضح الجمال الجيولوجي الكبير في ايسلندا حيث التدفق الكبير والطبيعة الجميلة، بالإضافة إلى النشاط البركاني الذي يظهر تأثيره على المياه المتدفقة من الأعلى ليرسم لوحة جمالية فاتنة.

إيسافجوردور
عندما تجتمع الطبيعة الخلابة والمناخ المميز والهواء الطلق في مكان واحد، إذن فأنت في إحدى أكثر المناطق المميزة في أيسلندا والعالم، إنك في منطقة ايسافجردور حيث تتميز بكثرة الوديان والمضايق والمرتفعات الجبلية.

أنشطة السياحة في المنطقة متعددة مثل صيد الأسماك، وأيضاً بإمكانك التخييم وممارسة الرياضات الثلجية والاستمتاع بأجمل المناطق السياحية داخل ايسلندا.

وادي الدموع في ايسلندا

وادي الدموع في ايسلندا
يقع الوادي في جنوب شرق أيسلندا حيث يعد من أفضل الأماكن في ايسلندا، وبزيارة الوادي ستتمكن من زيارة إحدى أفضل المناظر الطبيعية الخلابة في العالم، حيث يعد هذا المكان مفضل لدي هواة التصوير الفوتوغرافي لما تتميز به المنطقة من شلالات تصب في الوادي ومنعطفات غاية في الروعة والجمال.

ننصح المسافرون العرب إلى ايسلندا بزيارة هذا المكان الرائع الذي يعد من أجمل أماكن العالم نظراً لطبيعته الساحرة التي لا يوجد لها مثيل في مكان آخر.

منطقة ثنجفيلير

منطقة ثنجفيلير
تلعب هذه المنطقة دور هام ضمن مناطق السياحة في ايسلندا ، وتعد منطقة جذب سياحي ومقصد للزائرين في أيسلندا حيث يوجد بها بحيرة تعد من أكبر البحيرات الآيسلندية، بجانب المنتزه الوطني والذي يعد مكان غاية في الروعة.

يمكن لزائر المكان مشاهدة ظاهرة الشفق في القطب الشمالي، بالإضافة إلى الاستمتاع بالتنوع الجيولوجي والتاريخي والثقافي الكبير في المنطقة، كل هذه الميزات جعلت المنطقة من أهم مناطق الجذب السياحي في ايسلندا.

منطقة شلالات جولفوس

منطقة شلالات جولفوس
تتميز هذه المنطقة بسحر وجمال لا مثيل له، حيث تعد منطقة  شلال جولفوس من أهم وأجمل المناطق السياحية في ايسلندا بل وفي العالم أجمع. سيبهرك المنظر عند زيارتك لها، بنظر على الشلال ستجد قوس قزح يعناقه في عناق أخوي مع السهول الخضراء.

تعتبر المنطقة محمية طبيعية تمتلك السهول والجبال والشلالات والطبيعة والسحر، وسنكتفي بذلك لنترك لك اكتشاف المزيد بنفسك.

قرية فيك vik

قرية فيك

واحدة من أجمل مناطق السياحة في ايسلندا حيث تتمتع القرية بطبيعة ساحرة، وتقع القرية في جنوب ايسلندا في احضان السهول الخضراء، وتضم القرية شاطئ كليف بيتش الذي يعد من أجمل وأنقى الشواطئ في العالم.

شلال سكوغافوس

شلال سكوغافوس

تنحدر قمة الشلال من ارتفاع يقارب 60 متراً، كما يزيد عرض الشلال عن 25 متراً، ويعد الشلال أحد أكبر وأجمل الشلالات في ايسلندا، ويتميز الشلال بأجوائه الجميلة والطبيعة الساحرة التي تحيط به، بالإضافة إلى قوس قزح الذي يزين المكان ويجمله.

نظرة على نقاط الجمال عند السياحة في ايسلندا

نقاط الجمال عند السياحة في ايسلندا

ايسلندا بلد غريب ورائع ومختلف، بمعنى أدق بلد لا يوجد له شبيه، وهذا ما أكسب الأنشطة والمعالم السياحية في ايسلندا شهرة كبيرة جداً، أما الإقبال على السياحة في ايسلندا فيكون في فصل الصيف، فأغلب المتاحف مفتوحة في فصل الصيف أمام الزوار.

عند السفر الى ايسلندا في الصيف توجد الكثير من الأنشطة والمهرجانات مثل مهرجان الفنون الذي يقام في شهر يونيو ويستمر لمدة 3 أسابيع، بجانب الأوبرا والعروض المسرحية التي تعرض الثقافات الأيسلندية والاسنكدنافية، بالإضافة إلى تقديم أفضل وجبات السمك من خلال مطاعم السمك المميزة في ايسلندا والتي تتميز بطبخات السمك المميزة نتيجة ازدهار نشاط صيد الأسماك في ايسلندا.

خلاصة القول هناك اماكن سياحيه في ايسلندا لم نتحدث عنها وهى لا تقل جمالاً عن الأنشطة والأماكن المذكورة، وبشكل عام  ايسلندا تعد قطعة متناهية الجمال موجودة على كوكبنا تحتاج إلى الاكتشاف والإستمتاع بكل لحظة وكل شئ فيها، والآن حان دورك لإكتشاف المزيد من السحر الجمال.


مشاركة المقال


المزيد من القالات التى كتبها ''

التعليقات