رفض فيزا فرنسا من مصر .. تجنب هذه الأمور قبل التقديم على تأشيرة فرنسا | الهجرة معنا

السياحة في غراتس - جولة في مدللة نهر المر الجميل

السياحة في غراتس - جولة في مدللة نهر المر الجميل

المعالم السياحية في صوفيا بلغاريا : 10 من أهم معالم السياحة في صوفيا عاصمة بلغاريا

المعالم السياحية في صوفيا بلغاريا : 10 من أهم معالم السياحة في صوفيا عاصمة بلغاريا
3

رفض فيزا فرنسا من مصر .. تجنب هذه الأمور قبل التقديم على تأشيرة فرنسا

تختلف أسباب رفض فيزا فرنسا من مصر  ‏من متقدم إلى آخر فأسباب الرفض ليست واحدة .

لكن هناك سبب رئيسي يؤدي إلى رفض معظم طلبات المتقدمين على التأشيرة سواء كان المتقدم يحمل الجنسية المصرية أو مقيم في مصر .

و خلال هذا ‏المقال سوف نتعرف بشكل سريع على الأسباب التي تؤدي إلى رفض التاشيرة الفرنسية من مصر للمصريين والمقيمين في جمهورية مصر العربية .

أسبابرفض فيزا فرنسا من مصر

بعيداً عن هذه الأسباب قد يتم رفض التأشيرة أيضاً ، ولكن الأسباب التي سنتحدث عنها اليوم هي الأسباب البارزة التي تؤدي إلى رفض معظم طلبات المتقدمين على تأشيرة شنغن فرنسا .. لنبدأ ..

‏طلب اللجوء في فرنسا

هذا السبب يتم النظر إليها خصوصاً بالنسبة للمقيمين في مصر بشكل أكبر من المصريين .

‏هذا لا يعني أن السبب المذكور لا ينطبق على المصري، ولكن ينطبق على الجنسيات المقيمة في مصر مثل الجنسية السورية والعراقية ، والجنسيات التي تشهد بلادها أحداث وصراعات سياسية.

راجع ذلك :

هل قبرص من دول شنغن

‏معظم المتقدمين من هذه الجنسيات تشك السفارة الفرنسية في الغرض الأساسي لهم .

وبالطبع الشك يكون حول الرغبة في تقديم طلب لجوء انساني إلى فرنسا فور الوصول .

وبالتالي يتم رفض الكثير من الطلبات المقدمة من قبل السفارة الفرنسية في القاهرة .

‏عدم وجود نوايا للعودة

هذا السبب لا يختلف عن السبب السابق كثيراً ، ولكن هذا السبب ينطبق على الجميع سواء من المصريين او من المقيمين في مصر .

لكن ‏دائماً ينظر إلى هذا السبب وفقا عوامل كسر التأشيرة ، وهذا يعني أن المسافر ينوي كسر تأشيرة فرنسا من أجل البقاء في فرنسا لغرض العمل ‏كخيار أول خصوصاً من المصريين .

أو من المواطنين المقيمين في مصر والتي تشهد بلادهم استقرار سياسي ، لكن تعاني بلدانهم من البطالة والحالة الاقتصادية غير الجيدة .

‏الشك في نوايا العودة يشمل البقاء للعمل أو طلب اللجوء او لأي سبب آخر، لكن البقاء للعمل في فرنسا بالتأشيرة السياحية هو السبب الأساسي .

‏اتخاذ فرنسا بوابة للعبور الى اوروبا

بعض الأشخاص يتخذون فرنسا بوابة للعبور إلى دول اوروبية أخرى من اجل طلب اللجوء في دول مثل سويسرا وألمانيا او أي دولة أخرى من الدول الأعضاء في منطقة الشنغن الأوروبية .

‏قد يسأل بعض الناس لماذا لا يتقدم ‏الراغبين في السفر في مصر الى فرنسا على تأشيرة الى الوجهة المقصودة مباشرة.

الإجابة هنا هو اعتقاد البعض أن إجراءات تأشيرة شنغن فرنسا اسهل من اجراءات شنغن سويسرا او شنغن المانيا .

شاهد أيضاً :

هل يمكن الدخول الى المانيا عن طريق فيزا تأشيرة فرنسا

و واقعياً قد تكون الفيزا الفرنسية اسهل بالنسبة للتقديم و ال‏إجراءات وبالنسبة للحصول على التأشيرة.

و بالتالي يتم التقديم ‏على شنغن فرنسا من أجل المرور إلى الدولة التي يرغب المسافر في الوصول إليها .

‏ما يساهم في اكتشاف السفارة لهذا الأمر هم المسافرين أنفسهم بعملية التقديم غير المحكمة .

اذ يقوم المسافر بالتقديم على الفيزا الفرنسية في حين أنه جدول الزيارة للمسافر يتضمن عدد ايام اكبر في دولة أخرى .

بمعنى أسهل أن المسافر يتقدم على تأشيرة فرنسا ‏وجدوله به يومان في فرنسا وخمسة أيام في دول أوروبية أخرى .

‏القانون من البداية نص على التقديم في الدولة التي ينوي المسافر قضاء اكبر مدة فيها .

فإذا كان الشخص ينوي قضاء خمسة أيام في ألمانيا ويومين في فرنسا ، عليه التقديم في السفارة الالمانية وليس في سفارة فرنسا .

وهذا الأمر وحده كفيل بجلب الشك لدى السفارة الفرنسية ، بالإضافة إلى أن هذا العامل واضح وصريح .

وهو من أسباب رفض فيزا فرنسا من مصر أو من أي دولة اخرى ، بل إنه من عوامل الرفض الأساسية في معظم سفارة شنغن .

والسفارات الاوروبية توضح أن التقديم يجب أن يكون في الدولة التي ينوي المسافر البقاء فيها لمدة أطول .

‏تزوير الوثائق 

تزوير الاوراق للتقديم على تأشيرة شنغن يتمحور بشكل أساسي حول على الحساب البنكي للمتقدم .

وهذا يعني أن المسافر يقوم بتقديم كشف حساب بنكي وهمي للتقديم على ‏فيزا السفر إلى فرنسا سياحة .

تعرف على :

عواقب كشف الحساب البنكي للتقديم على فيزا شنغن

‏ما يدفع الكثير من الناس إلى هذا الأمر هو تقديم حساب بنكي به مبلغ كبير ، مما يبعد الشك عن المسافر في أن الغرض هو السفر إلى فرنسا لغرض العمل .

وبالتالي المسافر يظهر أمام السفارة انه يمتلك أموال كافية ، وهذا أمر خاطئ يقع فيه العديد من المسافرين .

‏مخالفة قوانين التأشيرة

اذا كان المتقدم قد قام بمخالفة قوانين الفيزا سابقاً وقام بطلب اللجوء بفيزا شنغن سابقاً .

فإن هذا الأمر لا يصب في صالحه سواء كان طلب اللجوء بتأشيرة شنغن فرنسية أو أي فيزا شنغن أخرى .

أيضاً اذا قام المسافر بكسر الفيزا من أجل العمل سواء في فرنسا او في أي دولة أخرى .

فإن طلب التأشيرة الخاص به سوف يكون عرضة للرفض بنسبة كبيرة للغاية ، لأن السفارة لا تثق في من قام بمخالفة بنود التأشيرة في السابق .


مشاركة المقال


المزيد من القالات التى كتبها ''

التعليقات