السياحة في سلوفينياسلوفينيا

السياحة في بليد سحر وجمال وعالم من خيال يعانق الواقع

أصبحت السياحة في سلوفينيا للمسافرون العرب وجهة من وجهات السياحة الأوروبية الشهيرة، لكن شهرة سلوفينيا اكتسبتها مجملاً من مدينة بليد، وهذا يعود لسحر وهدوء جولات السياحة في بليد خصوصاً بحيرة بليد وقلعتها الجميلة التي ترتسم صورتها للأبد في أذهان من يزورها.

تقع مدينة بليد في شمال غربي سلوفينيا، وهي تبعد عن العاصمة ليوبليانا حوالي 40 كيلو متراً، ويطلق على مدينة بليد لقب عروس سلوفينيا، كما توصف بليد بأنها جنة أوروبا حيث أنها تتمتع بطبيعة خلابة فريدة عن باقي مدن أوروبا، بل عن باقي دول العالم،حيث تتيح الطبيعة لزوار بليد الإستمتاع بقضاء أجمل الأوقات فيها حيث تغطى معظم مساحاتها المساحات الخضراء، لذلك فهي من أشهر مناطق الترفيه الهادئ في سلوفينيا.

تحاط مدينة بليد بالمياه من جميع نواحيها، لذلك فهي تعتبر جزيرة في سلوفينيا، وتمتلك بليد موقعاً ممتازاً حيث تقع في جبال الألب، ويرجع تاريخ مدينة بليد إلى العصور الوسطى لذلك تتميز أبنيتها بالطراز المعماري المميز القديم ، حيث تفوح الفخامة والعراقة في شوارع هذه المدينة الرائعة، ويمكن لزائر المدينة الإستمتاع برؤية معالم هذه المدينة الساحرة متجولاً على الأقدام مستمتعاً بجمال هذه المدينة الساحرة الجذابة.

تضم مدينة بليد العديد من الأنشطة التي يمكن لزائر المدينة القيام بها في هذه المدينة الرائعة التي تمتاز بسحر وجمال لا يمكن رؤية مثيل له في كل بلاد العالم، حيث يمكنك الإستمتاع بجولات في بحيرة بليد التي تعد أجمل الأماكن السياحية في بليد بالإضافة غلى قلعة بليد التي تتيح لزوارها رؤية جمال المدينة من منظور أخر.

مناخ السياحة في بليد

أما عن المناخ في مدينة بليد فهو مناخ فريد، وذلك لموقع المدينة الممتاز والمتنوع حيث تقع المدينة في جبال الألب بديعة الجمال. وهذا ما جعل مدينة بليد من أكثر وأشهر مناطق الجذب السياحي في سلوفينيا.

المعالم السياحية في مدينة بليد

كأي مدينة سياحية، تمتلك مدينة بليد من المقومات السياحية التي تجعلها محط لجذب السياح وذلك لرؤية ما تمتاز به هذه المدينة من معالم سياحية فريدة.

بحيرة بليد

بحيرة بليد
الجولات بالقوارب في بحيرة بليد

هى بحيرة رائعة محاطة بالأشجار والمساحات الخضراء من كل النواحي، فتلك البحيرة الساحرة تمنح زائرها فرصة للقيام بجولة فيها للإطلاع على معالم المدينة الرائعة، وتتميز هذه البحيرة بشدة صفاء مياهها فكأن مياهها مرآة تعكس جمال المدينة بكل ما فيها، فإذا قمت بزيارة لمدينة بليد فلا تفوت فرصة الاستمتاع بجولة في مياه هذه البحيرة الساحرة، والتقاط عدداً من الصور التي تخلد هذه الذكرى بحيث لا يمكن للتاريخ أن يمحوها.

قلعة بليد

قلعة بليد
اطلالة على قلعة بليد

تعد القلعة من أبرز معالم السياحة في بليد ويعود تاريخها إلى العصور الوسطى في سلوفينيا، فهي تقع على قمة جبل عالي يطل على بحيرة بليد، وتعد من أقدم المعالم التاريخية المميزة في مدينة بليد، وتتميز هذه القلعة بطرازها المعماري القديم الرائع.

الخيار الأجمل عند زيارة قلعة بليد هو التمتع إطلالة رائعة على المدينة بأكملها، فإذا صعدت إلى أعلى القلعة فكأنك قمت بزيارة المدينة كلها، وتمتلك القلعة إطلالة رائعة أخرى حيث أنها تطل على بحيرة بليد الجميلة.

جزيرة بليد

جزيرة بليد

الصورة الأجمل التي تسوق لمناطق السياحة في بليد هى الجزيرة التي تتوسط بحيرة بليد والتي تعد لوحة جمالية تزين بليد. تضم الجزيرة كنيسة ومتحف، بالإضافة إلى عدة مرافق كمحل بيع الهدايا التذكارية ومقهى الجزيرة وماشابه.

الجولات حول بحير بليد 

الخيار الأجمل ضمن خيارات وجولات السياحة في بليد هو خيار التجول حول بحيرة بليد، حيث التجول والإلتفاف حول الجمال الإلهي الأخاذ. يستخدم في جولات المدينة قطار صغير شبيه بالأرجوحة لكنه قطار جميل، لكن من يحب المشي يجب فخياره الأفضل هو التجول مشياً على الأقدام حول البحيرة والتعرف بهدوء على البحيرة والمدينة بشكل أفضل.

تشتهر المدينة بعدة أنشطة كالتزحلق على الجليد والقفز المظلي وركوب الخيول حول البحيرة بالإضافة إلى جولات القوارب داخل البحيرة.

كعكعة بليد

تتميز مدينة بليد بكعكة الكريمشنت أو كعكة بليد الذيذة والتي يمكن الإستمتاع بتناولها مع القهوة الإيطالية في أحد الفنادق التي تطل على بحيرة بليد الرائعة، فأي شعور أجمل من هذا.

مدينة بليد في سطور

يمكننا وصف مدينة أو جزيرة بليد بأنها لوحة فنية رائعة أبدعها الخالق عز وجل، فهي تتمتع بجمال أخاذ يدفع من يسمع عنها إلى زيارتها والاستمتاع برؤية كل ما فيها من مناظر خلابة شديدة الجمال، نظراً لتمتع مدينة بليد بجمال وهدوء لا يمكن رؤيته في أي بلد من بلاد العالم فهو جمال خاص بها وحدها.

وبعد

أنشطة السياحة في بليد كثيرة، لكن بليد من يمكنه الإستمتاع بمعالمها جيداً هو من يحب المشي، فهناك أنشطة متعددة لم نتطرق لها مثل التجول على الأقدام وسط أخاديد مدينة بليد، والإستمتاع بالمياه والطبيعة الساحرة عن قرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى