اللجوء إلى المانياالمانيا

فرص عمل للاجئين في المانيا

دائماً ما تبحث الجهات الألمانية المختصة عن توفير فرص عمل للاجئين في المانيا لكن تأهيل اللاجئين يقف دائماً عائقاً هذه الخطوة، وهذا يعود لعدة أسباب أهمها عدم اهتمام الكثير من اللاجئين بتعلم اللغة الألمانية، واتكال الكثير من اللاجئين على معونة اللجوء في المانيا رغم أن المانيا في حاجة ماسة للعمالة خصوصاً في مجال العمل المهني في المانيا.

مبادرة لتوفير فرص عمل للاجئين في المانيا

المبادرة الموقعة بين الحكومة الألمانية تنص على توفير 10 الآف فرصة عمل للاجئين في المانيا بالتعاون مع رابطة المهنيين الألمانية والتى ستقوم بدورها على تأهيل وادخال اللاجئين لسوق العمل الألماني وتتضمن المبادرة تأهيل 10 الآف لاجئ لسوق العمل.

مبادرة تأهيل وتشغيل اللاجئين في المانيا المعلن عنها مؤخراً لم تكن المبادرة الأولى، فقبل هذه المبادرة أطلق طالبان جامعيان موقعاً الكترونياً لمساعدة اللاجئين  على ايجاد فرصة عمل في المانيا ومساعدة أرباب العمل على ايجاد من يرغبون في توظيفه ويمكن زيارة هذا الموقع من هنا.

شروط قبول الأشخاص في هذه المبادرة

  • أن يكون الشخص قد بلغ سن 18 ولم يتجاوز سن 25 عاماً.
  • أن يكون الشخص قد أكمل مراحله الدراسية بالكامل.
  • اتمام مرحلة من مراحل الإندماج في المانيا.
  • اتمام  مرحلة من مراحل اللغة الألمانية.
  • لا يمكن لأي لاجئ من اللاجئين  المصنفة دولهم على قائمة الدول الآمنة في المانيا التقدم لهذه المبادرة.

نصائح للحصول على عمل في المانيا

لطالما شجعنا من يصل إلى المانيا خصوصاً واوروبا بشكل عام على البحث عن فرص العمل وعدم الإنتظار، وفرص العمل في المانيا كثيرة جداً وطرق إيجاد الوظائف في المانيا كثيرة فمثلاً يمكن البحث عن أي وظيفة في المانيا من خلال موقع بورصة العمل الألمانية التابع لوكالة العمل في المانيا، ويمكن الدخول للموقع من هنا.

الكثير من الأشخاص ينتظر من وكالة التوظيف الإتحادية أن تبحث له عن عمل ومن ثم تتصل به وتطلب من القدوم لإستلام العمل وبالطبع هذا لن يحدث.

خاتمة

العمل في المانيا لا يقتصر على فقط على اللاجئين، وأنا تحدثت في مقال سابق عن كيفية إيجاد عمل في المانيا بعدة طرق يمكن للجميع الإطلاع على المقال والإستفادة منه.

محمد المسلمانى

مهاجر فى بلاد الله ، وكفى ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى