اللجوء الى النرويجالنرويج

رفض اللجوء في النرويج لمن يأتي من بلد آمنة

بعد موجة اللاجئين الكبيرة التى تشهدها أوروبا يبدو أن قوانين اللجوء في أوروبا ستصبح أكثر صرامة في المستقبل ، وتوقعات بتشديد إجراءات اللجوء في العديد من الدول الاوروبية ، والظاهر جلياً للعيان بدأ تشديد أوروبا الرقابة على حدودها بعد الهجمات الأخيرة في باريس ، وهذا التشديد بدوره قد يؤثر على تدفق اللاجئين إلى اوروبا.

رفض اللجوء في النرويج لمن يأتي من بلد آمنة

تتجه حكومة النرويج خلال الأيام القادمة لطرح قانون يفيد برفض لجوء أي شخص يأتي من بلد آمنة إلى النرويج من أجل اللجوء ، ومن ثم إعادته إلى البلد التى قدم منها.

المقترح المطروح أمام الحكومة في النرويج سيتم تطبيقه على الأشخاص الذين تركوا بلادهم ومن ثم توجهو إلى بلد أخرى آمنة ومن ثم قدموا إلى النرويج من أجل اللجوء ، وعليه من تنطبق عليه هذه الحالة وسيتم رفض طلب لجوئه في النرويج.

يذكر أن النرويج وكثير من دول أوروبا كانت تتساهل مع هذه الخطوة مع الكثير من اللاجئين في السابق ، وكانت تكتفي بإعادة اللاجئين إلى بلد البصمة الأولى كما ينص قانون دبلن.

ليس هذا التغيير الوحيد الذي طرأ على إجراءات اللجوء في النرويج منذ بدأ العام 2015 ، فقبل هذا القرار صرحت النرويج بأنها ستعمل على خفض المساعدات التى تقدمها النرويج للاجئين بنسبة 20 بالمائة ، وذلك بسبب الكم الكبير الذي وصل إلى أرض النرويج من اللاجئين.

النرويج تعرف بأنها من أسخى الدول مع اللاجئين من ناحية المساعدات ، ولكن بعد تخفيض المساعدات الخاصة باللاجئين ستبقى النرويج واحدة من الدول الأوروبية التى تمنح اللاجئين بسخاء كون المساعدات التى تمنحها النرويج للاجئين جيدة عكس دول أوروبية أخرى.

بالنسبة لتوقعات اللجوء في النرويج لعام 2016 تتوقع النرويج إستقبال قرابة 35 ألف لاجئ على أراضيها ، هذا إن لم تحدث مفاجأت أخرى في أعداد اللاجئين سواء بالزيادة أو النقصان ، وقد تكون هذه المفاجأت بإيجاد حلول لمشكلة اللجوء والتى تتمحور حول إيجاد حل لما يحدث في سوريا ، أو عدم غيجاد حل وبالتالي قد تزيد أعداد اللاجئين إلى النرويج لعام 2016 فوق توقعات النرويج.

أيضاً من ناحية معاملة اللاجئين في النرويج صرحت الحكومة النرويجية أن مقترح رفض اللجوء في النرويج لمن يأتي من بلد آمنة لن يغير من سياسة النرويج أمام اللاجئين الذين يستحقون اللجوء ، ولكن ستشدد النرويج إجراءات اللجوء ليبقى في النرويج من يستحق اللجوء في النرويج فقط.

 

محمد المسلمانى

مهاجر فى بلاد الله ، وكفى ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى