الدنماركاللجوء الى الدنمارك

ميزات اللجوء في الدنمارك كيف تراها وهل تستحق المغامرة

لنكن منصفين سنتحدث اليوم عن ميزات اللجوء في الدنمارك كما تحدثنا سابقاً عن عيوب اللجوء في الدنمارك، أيضاً لأن هناك بعض الأصدقاء في الدنمارك عتبوا علينا لتطرقنا للعيوب فقط وعدم التطرق إلى ميزات اللجوء في الدنمارك ، أيضاً لتكن الأمور واضحة بشكل تام أمام الأشخاص في ما يخص العيوب والميزات.

ميزات اللجوء في الدنمارك وهل تستحق المغامرة

1 _ التأمين الصحي في الدنمارك للاجئين مجاني، وهو يغطي كل شئ إلا في ما يخص الأشياء التجميلية مثل تجميل وتقويم الأسنان.

2 _ السكن في الدنمارك للاجئين تتكفل الدنمارك بتوفيره وتوفير كافة حاجياته، لكن عيب السكن الوحيد بعد التشديدات الأخيرة أصبح اللاجئ مجبراً على البقاء في هذا السكن لمدة ثلاث سنوات من تاريخ الإنتقال إليه، لكن يمكن التقدم بطلب لدى دائرة الهجرة الدنماركية للإنتقال لسكن آخر، ودائرة الهجرة هى صاحبة القرار في الرفض والقبول.

رغم أن الإجبار على البقاء في السكن في الدنمارك، إلا أن توفير المنزل يعد جيداً اذا ما قمنا بمقارنة ترك مسؤلية ايجاد السكن على اللاجئ في دول أوروبية أخرى غير الدنمارك.

3 _ التعليم في الدنمارك للاجئين متوفر، لكن من أكمل الثانوية في بلده لن يتمكن من دخول الجامعة مباشرة، ويجب عليه اكمال عامين دراسيين حتي يمكنه الالتحاق بالجامعات الدنماراكية.

4 _ المساعدة التي تقدمها الدنمارك للاجئين جيدة، وهى تكفي اللاجئ مع بعض المساعدات الأخرى التي يحصل عليها اللاجئ.

5 _ الحياة في الدنمارك جيدة جدة وهادئة، خصوصاً في الأماكن خارج المدن الدنماركية، لكن الهدوء الكبير بعيداً عن صخب المدن الكبيرة مثل كوبنهاغن يسبب ملل لدي الكثير من اللاجئين خصوصاً في فصل الشتاء، وهذا يعود لطبيعة اللاجئين العرب وتعودهم على الأجواء الحارة التي تسهل فيها الحركة والأجواء الصاخبة.

6 _ العمل في الدنمارك جيد ومتوفر، لكن اللاجئ الذي يتعلم اللغة الدنماركية فرصته أفضل بكثير في الحصول على عمل في الدنمارك، لهذا دائماً ما ننصح اللاجئين بالعمل سريعاً على الإندماج في المجتمع الدنماركي.

7 _ وسائل المواصلات والبنية التحتية في الدنمارك رائعة ومتقدمة جداً، ومن يعيش في الدنمارك يعرف ذلك.

هل تستحق ميزات اللجوء في الدنمارك المغامرة

واقعياً اللاجئ حياته كلها مغامرة منذ خروجه من أرضه مرغماً وحتى الوصول للدنمارك أو غيرها، واختيار الدنمارك لتقديم طلب لجوء يعود للشخص نفسه بعد المقارنة بين العيوب والميزات، فمن يعمل بجد ويبدأ في تعلم اللغة الدنماركية سيجد الأمور تسير في الطريق الصحيح منذ حصوله على حق اللجوء في الدنمارك وحتى حصوله على الجنسية الدنماركية التي لن تفرق معه التشديدات الأخيرة التي طرأت عليها في شئ.

أما من يرى عيوب اللجوء في الدنمارك فقط لن يبحث عن العمل من الأساس لأنه ينظر إلى ضريبة العمل المرتفعة في الدنمارك، وبدون العمل سيبقى اللاجئ معتمداً على المساعدات والتي أصبح التخلي عنها قبل سنوات من التقدم للحصول على جنسية الدنمارك شرط أساسي من شروط الجنسية.

بشكل عام ميزات وعيوب اللجوء في الدنمارك مرتبطة ببعضها، وللحقيقة الدنمارك شددت الأمور على اللاجئين كثيراً في الفترة الأخيرة، لكن من يحصل على حق اللجوء بالدنمارك يمكنه تحسين أموره التي تعتمد في النهاية على تجاوزه بعض الصعاب والاندماج في المجتمع، لأن الحياة في الدنمارك مهما كانت أفضل اذا تمت مقارنتها بالبقاء تحت القصف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى